الخميس , 14 ديسمبر 2017
عاجل
الرئيسية / مقالات / من قال الشعب المصري فقير ؟!
من قال الشعب المصري فقير ؟!

من قال الشعب المصري فقير ؟!

105 عدد الزيارات
[:ar]

بقلم / محمد عبد الرحيم 

قرأت مقالة بجريدة المصري اليوم بعنوان ” من قال الشعب المصري فقير ؟!” وإستدل كاتب المقالة على ذلك من خلال تقرير لمؤسسة( g. f. k )العالمية للأبحاث التسويقية أن المصريين دفعوا فقط مبلغ وقدره 11.5 مليار جنيه على شراء الهواتف التي تعمل باللمس خلال 6 أشهر فقط من الفترة 2017/1/1 إلى 2017/6/30 بزيادة قدرها 4 مليارات عن نفس الفترة من العام الماضي 2016 .

السؤال الذي تبادر إلى ذهني : هل بالضرورة إشتراك جميع فئات الشعب المصري في عملية الشراء تلك أم أن هناك فئة معينة من الشعب المصري لديها قدرة شرائية مرتفعة هى التي قامت بالشراء فقط دون غيرها ؟!

وبحسبة بسيطة لو أعتبرنا أن متوسط سعر الهاتف الواحد من هذه النوعية بـ 2500 جنيه فيكون عدد المشترين حوالي 4.6 مليون مشتري .

تساءل أخر : وهل4.6 مليون مشتري يمثلون 100 مليون الذين يمثلون تعداد الشعب المصري ؟!.

والذي استفزني في الأمر صيغة التعميم التي ذكرها كاتب المقالة وكأن هذا الحدث مقياس على أن الشعب المصري أصبح من  المترفين وصار في ليلة وضحاها يتمتع بالرفاهية ورغد العيش .

بالتأكيد إنفاق مبلغ 11.5 مليار جنيه في 6 أشهر ليس بالمبلغ البسيط أو الهين خاصة إنه صُرف على بند يعتبر من الرفاهيات مقارنة بمتطلبات الحياة الضرورية الأخرى من طعام وشراب ولباس وعلاج وتعليم …إلى أخره .

وكان أولى بكاتب المقالة أن يتناول الموضوع من زاوية أخرى وهي أن هناك فئة في المجتمع المصري تتمتع بدخول مادية مرتفعة جداً وتنفق ببذخ على سلع ليست من الضروريات في ظل الظروف الإقتصادية الطاحنة والصعبة التي تمر بها البلاد وصعوبة الحصول على العملة الصعبة وحتى بعد تحرير سعر صرف الجنيه مقارنة بالدولار .

هذا المبلغ الضخم تم إنفاقه على سلعة ثانوية فما بالك كم تم إنفاقه على مستلزمات الحياة الضرورية الأخرى !.

وكان أولى بالكاتب أن ينادي ويحث السادة الأغنياء والذين يمثلون نسبة 20% من الشعب المصري ويتحكمون في 80% من ثروات مصر الحبيبة بالوقوف بجانب إخوانهم الفقراء الذين يعيشون الحرمان بكافة أنواعه ويدعو الجميع بالتكاتف والتكافل والتراحم حتى نخرج من عنق الزجاجة بسلام .

وقد كشف الجهاز المركزي للتعبئة و الإحصاء في مصر مؤخرا عن حقائق مفزعة حول الفقر وما أعلنه الجهاز هو في الحقيقة أقل كثيراً من الواقع حيث ارتفعت نسبة الفقراء إلي نحو25% من سكان مصر عام 2012 مقابل نحو 17.0% منهم عام 2010 كما أن نحو 4% من سكان مصر يعيشون في فقر مدقع وطبقاً للبيانات الرسمية سقط خلال عام واحد نحو 7% من سكان مصر في براثن الفقر وبالأرقام المطلقة فإن عدد سكان مصر الفقراء يقدر بنحو 22 مليون مواطن ومن لا يجدون’ القوت’ في مصر- التي كانت سلة غذاء العالم- في السابق و على مر العصور  وبخاصة في عهد نبي الله يوسف عليه السلام .

فيا كُتّاب مصر رفقاً بشعب مصر الذي يمثل معظمه من محدودي ومعدومي الدخل .

و لك الله يا شعب مصر . 

[:]
شارك الخبر علي صفحات التواصل الإجتماعي
ads motabeq

عن Mohmed Abd Elrhm