الخميس , 9 يوليو 2020
عاجل
الرئيسية / دنيا ودين / شخصية إسلامية ” خالد بن الوليد سيف الله المسلول “
شخصية إسلامية ” خالد بن الوليد سيف الله المسلول “

شخصية إسلامية ” خالد بن الوليد سيف الله المسلول “

96 عدد الزيارات

 

تقرير – محمد عبد الرحيم

نسبه : 

 هو خالد بن الوليد بن المغيرة المكنَّى بأبي سليمان من قبيلة بني مخزوم  وُلِد في مكة وهو من أشراف قريش وأحد فرسانها وكان له ستة إخوة وأختان، عُرِف بالدهاء العسكري فقد انتصر بكثيرٍ من المعارك وكان سببًا رئيسيًا في عدم انتصار المسلمين في غزوة أُحد.

قصة إسلامه :

أسلم في السنة الثامنة للهجرة بعد صلح الحديبية وقبل فتح مكة وذلك بعد تردده بالإسلام وسبب إسلامه رسالة تركها له أخيه الوليد يخبره فيها مدح النبيِّ له فسُرَّ خالدٌ بذلك وذهب ليعلن إسلامه بين يديِّ النبيِّ -صلى الله عليه وسلم لقَّبَّه النبيُّ -صلى الله عليه وسلم- بسيف الله المسلول وذلك في معركة مؤتة.

أعماله و انجازاته :

 بعد دخول خالد بن الوليد -رضي الله عنه وأرضاه- في دين الإسلام بدأ يعمل ويجتهد لنصرة الإسلام والمسلمين ونشر الدين الإسلامي في أنحاء الأرض،وكان قائدًا عسكريًا من الدرجة الأولى  وكان له إنجازاتٌ وأعمال عظيمة ونذكر منها :

*شارك في غزوة مؤتة، وهي أوَّل غزوة له بعد دخول الإسلام وحمل بها الراية بعدما قُتِل قادتها الثلاثة وأنقذ جيش المسلمين حيث قام بخداع جيش الروم وانسحب بالجيش عائدًا إلى المدينة.

*شارك في معركة اليمامة وهزم فيها مسيلمة الكذَّاب وكذلك شارك بحروب الردة ،شارك في فتح مكة وجعله النبيُّ -صلى الله عليه وسلم- على أحد الكتائب الإسلامية.

*قام بهدم العزَّى عندما أرسله النبيُّ لذلك ،شارك بغزوة تبوك ،واستعمله النبيُّ للقبض على ملك دومة الجندل.

*شارك في يوم حُنين وكان على مقدمة الجيش.

*شارك في تدمير امبراطورية فارس وجيوشها ،وشارك في معركة اليرموك وكان القائد العام لجيش الدولة الإسلامية.

وفاته : 

وقد انسابت دموعه عندما حضرته الوفاة شوقًا للجهاد، وتوفي في حمص عام 21 هجري في شهر رمضان.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شارك الخبر علي صفحات التواصل الإجتماعي
ads motabeq

عن Mohmed Abd Elrhm