الثلاثاء , 22 يونيو 2021
عاجل
الرئيسية / مقالات / ثلاث عبر من قصة موسى عليه السلام
ثلاث عبر من قصة موسى عليه السلام

ثلاث عبر من قصة موسى عليه السلام

354 عدد الزيارات

بقلم :طارق شويمى

عندما أراد الله وضع الثقه فى قلب سيدنا موسى عليه السلام ونزع الخوف منه لم يفعل ذلك مرة واحده لعلمه عز وجل بالنفس البشريه وما بها من مشاعر وعدم قبول المعجزات مرة واحده ولكنه عز وجل جعل ذلك على ثلاث مراحل موضحه فى القران الكريم .
المرة الاولى عندما راى موسى عليه السلام النار وذهب اليها فناداه ربه فى وادى طوى ثم امره ان يلقى العصا فعندما تحولت الى جان فر موسى عليه السلام ولم ينظر خلفه فاراد الله ان يطمئنه فقال له ارجع وخذ العصا وسوف تعود الى طبيعتها قال الله (وَأَنْ أَلْقِ عَصَاكَ ۖ فَلَمَّا رَآهَا تَهْتَزُّ كَأَنَّهَا جَانٌّ وَلَّىٰ مُدْبِرًا وَلَمْ يُعَقِّبْ ۚ يَا مُوسَىٰ أَقْبِلْ وَلَا تَخَفْ ۖ إِنَّكَ مِنَ الْآمِنِينَ )وفى ايه اخرى قال( سنعيدها سيرتها الاولى) ·

المرة الثانيه عندما اجتمع فرعون وقومه يوم الزينه لكى يعجزوا موسى ومن معه فوقع فى قلب موسى عليه السلام شىء من الخوف وعبر عنه القران بقوله خيفه ولكن الله عزوجل طمنه وابلغه ما سوف يحدث قال الله (فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً مُّوسَىٰ قُلْنَا لَا تَخَفْ إِنَّكَ أَنتَ الْأَعْلَىٰ وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا ۖ إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ ۖ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَىٰ ) ·

المرة الثالثه عندما فر موسى وقومه من فرعون واتبعه فرعون وجنوده واصبح هو وقومه بين الغرق فى البحر وبين القتل من فرعون وعندها استسلم قومه لذلك ولكنه يعلم ان الله لن يضيعه فقال وهومطمئن وثابت القلب وكله ثقه ان معه ربى سيهدين قال الله (فَلَمَّا تَرَاءَى الْجَمْعَانِ قَالَ أَصْحَابُ مُوسَىٰ إِنَّا لَمُدْرَكُونَ ) قَالَ كَلَّا ۖ إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ فَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنِ اضْرِب بِّعَصَاكَ الْبَحْرَ ۖ فَانفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ وَأَزْلَفْنَا ثَمَّ الْآخَرِينَ وَأَنْجَيْنَا مُوسَى وَمَنْ مَعَهُ أَجْمَعِينَ · عندما يخرجك الله من مازق او موقف فيجب ان يكون عندك ثقه انه لن يضيعك فيما بعد .

شارك الخبر علي صفحات التواصل الإجتماعي
ads motabeq

عن Mohmed Abd Elrhm